ابتعدوا عن التشخيص الغيبي والمنامات لتفسير الأمور السياسية