ما ننسه رقيّه وهضم لوعتهه
جليل الكربلائي